اليوم: الثلاثاء-15 اكتوبر 2019 10:23 ص

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين ، جامعة عدن هي ا...
يدشن مركز المرأة للبحوث والتدريب في جامعة عدن موقعه الإلكتروني الجديد كانجاز تقني متميز يضاف إلى الوسائل الع...

إعــلانــــــــات

الاربعاء-02- اكتوبر -2013

مركز المرأة بجامعة عدن ينظم محاضرة حول "البطالة وأثرها على الشباب في عدن"

 


عدن / أمين المغني

 نظم مركز المرأة للبحوث والتدريب بجامعة عدن عصر اليوم في ساحة الشهداء بالمنصورة محاضرة حول "البطالة وأثرها على الشباب في عدن" ، تدشينا لبرنامج فعاليات مشروع "تعزيز المساهمة المجتمعية في التنمية والبناء" الذي يتضمن عدد من الفعاليات والندوات المزمع تنفيذها خلال الأيام القادمة.



ويسعى مركز المرأة من خلال تدشين هذا البرنامج إلى ملامسة هموم ومشاكل الشباب والتحاور معهم عن قرب لإيجاد الحلول والمعالجات مستقبلا وتجنب آثارها السلبية ومضارها.



وقدمت في المحاضرة مداخلة للدكتورة سعاد يافعي بعنوان البطالة ظاهرة عالمية تزدهر في زمن الكساد الاقتصادي ، فيما قدم الدكتور سامي عطا مداخلة بعنوان " انتهاك الحق مساس بحقوق الإنسان"، وتم الاستماع إلى آراء ومشاركات الحاضرين والرد عليها من قبل المحاضرين.



إلى ذلك أكدت د.هدى علوي رئيسة مركز المرأة للبحوث والتدريب بجامعة عدن ضرورة التصدي لمشكلة البطالة في عدن التي باتت إحدى الظواهر الخطيرة المتفشية بين الشباب ،لكونها سبب رئيسي لمعاناة اجتماعية وعائلية ونفسية، نتيجة  الحرمان ما يدفع الشباب إلى تعاطي الخمور والمخدرات والإصابة بالاكتئاب والاغتراب، كما تدفعهم إلى ممارسة العنف والجريمة والتطرف.



وأوضحت أن علاج أزمة البطالة عند الشباب هي عملية صعبة جدا ومعقدة في آن واحد، ومنبع الصعوبة يكمن في الجذور العميقة التي أنبتت هذه الأزمة وأن  التصدي لها يحتاج إلى اتخاذ الإجراءات العاجلة المتمثلة في تشغيل الطاقات الشابة العاطلة في مختلف قطاعات الاقتصاد القومي وتوفير الحماية الاجتماعية للشباب العاطلين عن العمل والتوسع في مشروعات الضمان الاجتماعي، والتوسع في برامج التدريب وإعادته في مجال المهن اليدوية، وخلق حالة حراك اجتماعي وإعلامي شبابي.

وأضافت " والاستفادة من الاستثمارات الأجنبية المباشرة، والارتقاء بمستويات التعليم والصحة والإسكان والرعاية الاجتماعية، وإعادة النظر في مكونات سياسات التعليم والتدريب بحيث تلبي سوق العمل، أمام الشباب.