اليوم: الخميس-09 فبراير 2023 08:38 ص

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين ، جامعة عدن هي ا...
يدشن مركز المرأة للبحوث والتدريب في جامعة عدن موقعه الإلكتروني الجديد كانجاز تقني متميز يضاف إلى الوسائل الع...

إعــلانــــــــات

الخميس, 12, يناير, 2023
كُتب بواسطة : أ. دنيا عدنان خليل

 

المشروعات النسوية الصغيرة وأثرها في تحسين دخلالمرأة  م/عدن

الباحثة: زينة ماجد مرشد سيف

الاشراف : د. مازن عبدالله فاضل

2020م

ملخص الرسالة

 

    تهدف الدراسة التعرف إلى أثر المشروعات النسوية الصغيرة في تحسين دخل المرأة في محافظة عدن، وتحديد أسباب اندفاع المرأة للعمل بالمشروعات الصغيرة، والسعي إلى نشر الوعي بأهمية المشروعات الصغيرة في تحسين دخل المرأة، وإدماجها في عملية التنمية وتعزيز قدراتها واعتمادها على الذات وإسهامها في الحياة الاقتصادية، وإبراز المشكلات التي تواجه النساء العاملات في إدارة المشروعات الصغيرة وإيجاد حلول لهن، وقياس أثر المتغيرات المستقلة(العمر، المستوى التعليمي، عمر المشروع، الدخل الشهري) في إدارة المشروعات النسوية الصغيرة. ولتحقيق ذلك أخذت عينة بالطريقة العشوائية مكونة من(112) من النساء مالكات المشروعات الصغيرة والعاملات في إدارتها في الجمعيات النسوية، والتركيز على أربع مديريات (صيرة، المعلا، خور مكسر، الشيخ عثمان) م/عدن.

وللإجابةعلى فرضياتالدراسةاستخدمتالمنهج الوصفي التحليلي، وتتمثل في أداة الدراسة(الاستبانة) المكونة من(46) فقرة، انقسمت إلى قسمين: القسم الأول: البيانات الوصفية للمشروع(13) فقرة، والقسم الثاني: شملت على أربعة محاور(33) فقرة. طبقت على العينة وعولجت بياناتها باستخدام برنامج (spss) ومعامل ارتباط بيرسون ومعادلة ألفا كرونباخ بالإضافة إلى إيجاد للمتوسطات والانحرافات المعيارية والوزن المئوي واختبار t-test وتحليل التباين أحادي الاتجاه... وغيرها

وعليه تم تقسيم الدراسة إلى أربعة فصول؛الفصل الأول يتضمن(الإطار العام للدراسة)، والفصل الثاني يتضمن(المشروعات النسويةالصغيرة)، والفصل الثالث يتضمن(أثر المشروعات الصغيرة في تحسين دخل المرأة). أماالفصل الرابع والأخير، يتضمن(نتائج الدراسة ومناقشتها) بالإضافة إلى الخاتمة التيتتضمن نتائج وتوصيات الدراسة.    

    توصلت الدراسة إلى النتائج الآتية:

-إن أثر المشروعات النسوية الصغيرة في تحسين دخل المرأةمحافظة عدن إيجابية. بنسبة (82.6%).

-توجد أسباب دفعت النساء للمبادرة بإقامة المشروعات الصغيرة، بنسبة (92%) وكانت أكبر دافع لإنشاء المشروع؛هو مواجهة ارتفاع تكاليف المعيشة، بنسبة(96,6%)، يليه الرغبة فيتحسيندخلالأسرة، بنسبة(94,4%).

- المستوى الكبير في وعي المجتمع بأهمية دور المرأة في التنمية المجتمعية، بنسبة(83,2%)، وهذا المستوى لم تشهده عدن من قبل حرب 2015م.

- توجد مصاعب ومشكلات تواجه النساء في إدارة المشروعات الصغيرة، أبرزها ارتفاعتكلفة تأسيس المشروعات بنسبة(96,3%)، تليها الضعف العام في خدمات البنية التحتية، بنسبة(89,3%)، تليها فقرة أثر سعر العملة الصعبة على استمرارية المشروع بنسبة(87,5%).

- إن جميع عينة الدراسة تبعاً لمتغيرات الدراسة:(العمر، المستوى التعليمي، عمر المشروع، دخل المشروع) لهن نظرة إيجابية نحو أثر المشروعات النسوية الصغيرة وتأثيرها في تحسين دخل المرأة.

        وقد توصلتالدراسة إلى العديد من التوصيات منها:

-      ضرورة اهتمامالدولة في تأسيس هيئة داعمة لتقديم الاستشارات والتدريب للمشروعات الصغيرة في مجالالمرأة.

-      زيادة نشر الوعي بأهميةالمشروعات النسوية الصغيرة وتوضيح دورها في التنمية الاقتصادية، من خلال إعداد بعضالأنشطة والتدريبات وعقد المؤتمرات وورش العمل، بالإضافة إلى منصات التواصلالاجتماعي.

-      مضاعفة جهودالجهات ذات الاختصاص لتقديم الدعم المادي والتسهيلات اللازمة فيما يخص الضعف العامفي خدمات البنية التحتية للمشروعات الصغيرة في مجال المرأة.      

-        ضرورةالعمل على الاكتشاف المبكر لصعوبات ومشكلات نجاح المشروعات النسوية الصغيرة،وتذليل تلك الصعوبات والمعوقات.